برنامج حمدان بن محمد للحكومة الذكية يدعم "منظومة الجيل الرابع" بخمس فئات

27,يوليه, 2016

أعلن مركز نموذج دبي، التابع للأمانة العامة للمجلس التنفيذي عن معايير التقييم لدورة التحسين السنوية لعام 2016، وذلك خلال التجمع الذي أقيم لفرق وقادة الابتكار المشاركة في دورة التحسين لهذا العام والذين يمثلون 32 جهة حكومية، بالإضافة إلى فرق سباق بناة المدينة بدورتيها الأولى والثانية.

 وقد تم خلال اللقاء الإعلان عن مستجدات الفئات والتي تضم فئات للخدمات والمبادرات، وفئات الأفراد وفئات قنوات تقديم الخدمة، حيث شملت المستجدات تقييم 5 فئات مندرجة تحت "منظومة الجيل الرابع" التي وجه بتطبيقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، وهي: فئة "أفضل جهة في مجال تقديم الخدمات" تمنح للجهة التي تحقق أفضل نتيجة في المعيار الرئيسي (خدمات سبع نجوم) ضمن محور تحقيق الر ؤية، و"فئة أفضل خدمة حكومية مشتركة"، و"فئة أفضل جهة في تصنيف النجوم"،و"فئة أفضل مدير مركز خدمة"،و فئة "أفضل موظف سعادة" والتي تهدف إلى تحفيز وتكريم نجوم الخدمة من موظفي الصف الأمامي.

وتم خلال اللقاء التطرق للفئات الأخرى التي سيتم تقييمها هذا العام والتي سيتم استقبال طلبات الترشح لها في الفترة بين 22 سبتمبر وحتى 28 سبتمبر عبر الموقع الالكتروني الخاص بذلك.

ومن فئات الخدمات والمبادرات: جائزة الجمهور، كأس بناة المدينة، جائزة الرقم واحد، فئة أفضل خدمة حكومية جديدة، فئة أفضل مبادرة حكومية ريادية، فئة أفضل شراكة مع الجمهور، فئة أفضل تعاون داخلي لتحسين الخدمة، فئة أفضل شراكة مع القطاع الخاص.

ولفئات الأفراد، كل من فئة أفضل قائد ابتكار، أفضل فريق ابتكار، أفضل نجم للتكامل الذكي، أفضل مدير مركز اتصال.

وفئات قنوات تقديم الخدمة: فئة أفضل خدمة حكومية عبر الهاتف المحمول، فئة حياة المتعامل (تطبيق ذكي مشترك)، فئة أفضل موقع الكتروني، فئة أفضل مركز اتصال.

وبهذه المناسبة قال سعادة عبدالله الشيباني الامين العام للمجلس التنفيذي لإمارة دبي : "يأتي الإعلان عن معايير التقييم لدورة التحسين السنوية لعام 2016 في إطار الحرص على تقدير الجهود التي قامت بها الجهات الحكومية في مجال تحسين الخدمات الحكومية  خلال هذه الدورة واستكمالاً  للعمل الدؤوب في الجهاز الحكومي للارتقاء بأداء خدماته، وتأكيداً على السعي الدائم لتحسين الخدمات الحكومية واسعاد المتعاملين خلال تلقيها للخدمات على مدار  الساعة".

من جانبها قالت إيمان السويدي مدير مركز نموذج دبي خلال كلمتها الترحيبية: " عملت الجهات الحكومية في دورة التحسين لهذا العام على مبادرات من شأنها استمرارية التحسين في الخدمات الحكومية وقد أقيم هذا التجمع للإعلان عن الفئات التي سيتم تقييمها لهذا العام ومعايير التقييم لدورة التحسين لهذا العام.

وأضافت السويدي في كلمتها: "سيتم فتح باب التسجيل من 22 سبتمبر وحتى 28 سبتمبر وسيتم ذلك عن طريق مقيمين دوليين من عدة دول رائدة في مجال تقديم الخدمات الحكومية وذلك للاستفادة من الخبرات وتقديراً للجهود المبذولة من قبل فرق الابتكار". 

 

معايير التقييم

وتستند معايير التقييم لجهود دورة التحسين السنوية على ستة محاور رئيسية هي: نتائج الكفاءة والفعالية، الإبداع، الترابط الحكومي، مشاركة المتعاملين، الإنفاق المتعقل، الاستدامة.

1- نتائج الكفاءة والفعالية

يعبر هذا المعيار عن مدى تأثير التحول لنموذج الحكومة الذكية في رفع أداء الخدمات من خلال زيادة التركيز

على المتعاملين ورفع الكفاءة. استناداً بذلك على أهداف نموذج دبي للخدمات الحكومية وتبني فلسفته في أن

عملية التحسين المستمر للخدمات يجب أن تكون مقاسة لتعبر بشكل دقيق وموثوق عن مدى التغيير الإيجابي

في أداءها.

2- الإبداع

يركز هذا المعيار على تشجيع الأفكار الجديدة والذكية والمبدعة، وتطوير وتطبيق مبادرات رائدة وحلول متقدمة للتحول للحكومة الذكية وتحسين الخدمات الحكومية وذلك لتحقيق التغيير الإيجابي المنشود من خلال النظر إلى الأمور بشكل جديد ومختلف، والتساؤل عما تقدمه الجهة الحكومية ولماذا تقدمه وكيف يمكن أن تقدمه بشكل أفضل.

3- الترابط الحكومي

يركز هذا المعيار على العمل المشترك بين الأطراف المختلفة في الجهة الحكومية الواحدة، وبين الجهات الحكومية المختلفة، وكذلك التعاون مع الشركاء الآخرين من القطاع الحكومي الاتحادي، وشبه الحكومي، بما يتجاوز المعوقات التنظيمية داخل الجهات الحكومية وفيما بينها بحيث يصبح الجهاز الحكومي كياناً واحداً ذكياً منسجماً ومترابطاً قادراً على تقديم خدمات على درجة عالية من الكفاءة والفعالية.

4- مشاركة المتعاملين

يركز هذا المعيار على تمكين المتعامل من المشاركة في التحول لنموذج الحكومة الذكية عند تصميم وتقديم وتقييم الخدمة، والاستماع لصوته، والأخذ بوجهة نظره، وإشراكه في تقديم الخدمة، كلما أمكن، واطلاعه على معلومات الخدمة وآخر مستجداتها.

5- الإنفاق المتعقل

يركز هذا المعيار على تحديد أولويات الإنفاق بما يلبي احتياجات ومصالح المتعاملين من مختلف الفئات والشرائح، وبما يلغي النفقات في المجالات التي لا تضيف قيمةً لهم وذلك لتقديم خدمات حكومية ذكية وعالية الجودة.

6- الاستدامة

يركز المعيار على الجهود الرائدة التي تبذلها الجهات الحكومية لضمان الاستدامة في التحول لنموذج الحكومة الذكية من خلال استمرارية ممارسات ونتائج تحسين الخدمات التي تم تحقيقها والارتقاء بها على المدى البعيد.

 

الشروط العامة

بالإضافة إلى الشروط الخاصة بكل فئة فقد تم الإعلان خلال التجمع عن الشروط العامة للفئات من بينها: أن تكون الجهة مطبقة لمنهجية نموذج دبي لتحسين الخدمات، و لا يمكن للجهة الحكومية بأن ترشح نفس المبادرة، للمشاركة في أكثر من فئة، أن يكون المرشح من الأفراد ينتمي للكادر الوظيفي لحكومة دبي في وقت تقديم طلب الترشيح،وغيرها.

موقع الكتروني جديد

وعلى هامش الحدث، أطلق مركز نموذج دبي، الموقع الإلكروني الجديد للمركز  dtmc.gov.ae والذي يتيح للمتصفح فرصة فريدة للتعرف على الخدمات الحكومية ودورة التحسين السنوية والمشاريع والمبادرات التي يديرها المركز كمركز الاتصال، وسباق بناة المدينة، ومنهجية حساب تكاليف الخدمات الحكومية، وتجربة المتعامل. كما يحتوي على مركز اعلامي يضم كافة مستجدات المركز وأهم الفعاليات ومواعيد ورش العمل المتواصلة التي يقوم بها.  

جائزة حمدان بن محمد للحكومة الذكية

هل تعمل بإحدى الجهات التي تطبق منهجية نموذج دبي لتحسين الخدمات؟ هل تود التقدم بطلب للترشح للجائزة؟

تعرف أكثر

جميع الحقوق محفوظة لمركز نموذج دبي، التابع للأمانة العامة للمجلس التنفيذي لإمارة دبي © 2016